الخميس 24 سبتمبر 2020

دبي || وزير الخارجية الإماراتي: الاتفاق مع إسرائيل هو السبيل للمضي قدماً في دعم الفلسطينيين

15/09/2020 04:11 م دبي || وزير الخارجية الإماراتي: الاتفاق مع إسرائيل هو السبيل للمضي قدماً في دعم الفلسطينيين

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، أن الاتفاق "الإيجابي" مع إسرائيل سيحقق النتائج التي "نريد أن نراها"، مشيرا إلى أن الإمارات كسرت الحاجز النفسي بقرارها توقيع اتفاق السلام مع إسرائيل، معتبرا أن الاتفاق هو السبيل للمضي قدما في المنطقة.

وقال قرقاش إن ثمة حاجة لانفراجة استراتيجية لكن هذا لن يحدث بين عشية وضحاها.
وأردف الوزير الإماراتي، قبيل توقيع اتفاق السلام مع إسرائيل في البيت الأبيض اليوم الثلاثاء، إن تعليق ضم الأراضي الفلسطينية سيضع حدا لتقويض حل الدولتين.
وأضاف قرقاش أن توقيع الاتفاق لا يعني أن المهمة انتهت، لكنه بداية لمزيد من الاستقرار والرخاء الاقتصادي، لافتا إلى أن الاتفاق مع إسرائيل هو السبيل للمضي قدما في المنطقة، وأنه سيساعد الإمارات والمنطقة وسيزيدهما نفوذا، كما أشار إلى أن سياسة "الكراسي الفارغة" أدت لوقائع كارثية للقضية الفلسطينية.
وتشهد اليوم حديقة البيت الأبيض بواشنطن، اتفاقيات سلام جديدة بين الإمارات والبحرين وإسرائيل، بعدما كانت شهدت توقيع ثلاث معاهدات سلام بين دول عربية وإسرائيل في العقود الأربعة الماضية.
ويستضيف الرئيس الأميركي دونالد ترمب، حفلا لتوقيع اتفاقيتي السلام بحضور كبار المسؤولين في الحكومة الأميركية ووفود الإمارات والبحرين وإسرائيل.
ومن المقرر أن يوقع عن الجانبين الإماراتي والبحريني وزيرا خارجية البلدين، الشيخ عبدالله بن زايد، وعبد اللطيف الزياني، وعن الجانب الإسرائيلي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وبموجب الاتفاق الذي لم يتم الكشف بعد عن بنوده وتفاصيله بالكامل، فإن الإمارات والبحرين ستقيمان علاقات دبلوماسية وتجارية واقتصادية مع إسرائيل التي لم تخض حربا ضدهما من قبل، وسيعزز الاتفاقان تحالفا غير رسمي ضد التهديدات الإيرانية والمطامع التركية، ويمهد الطريق أمام الإمارات للحصول على صفقات أسلحة أميركية متطورة.

المصدر

التعليقات

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع